انتخابات الكونغرس الأمريكي: هل تلهم نساء بوليفيا تغييرا في الولايات المتحدة؟

مقالة افتتاحية/رأي/ مدونة

 الى الخلف
أكتوبر 26, 2022

انتخابات الكونغرس الأمريكي: هل تلهم نساء بوليفيا تغييرا في الولايات المتحدة؟

Source:

US midterm elections: Why Bolivia's lawmakers are 50% women (Picture Sara Aliaga)

رغم المكاسب التاريخية في الجولتين الماضيتين من انتخابات الكونغرس في الولايات المتحدة الأمريكية، لا تشغل النساء إلا 27 في المئة من مقاعد المجلس.

والآن يستعد الأمريكيون لانتخابات التجديد النصفي للكونغرس في 8 نوفمبر/تشرين الثاني، فهل يمكن لبوليفيا أن تكون وراء تغيير جديد يتعلق بالمرأة؟

بوليفيا واحدة من البلدان القليلة في العالم التي تصل فيها نسبة المشرّعات إلى نحو 50 في المئة على كل مستويات الحكومة. وهذا ليس من قبيل الصدفة، بل هو نتيجة قانون انتخابي ينص على أن يكون نصف مرشحي أي حزب من الإناث.

طُبق نظام الكوتا عام 1997 عندما كانت النساء يشغلن 9 في المئة فقط من البرلمان الوطني في بوليفيا، ومن ثم أصبح ذاك النظام جزءا من الدستور.

تقول أدريانا سالفاتيرا، التي كانت عضوة في مجلس الشيوخ ما بين عامي 2015 و2019، وأصبحت أصغر رئيسة لمجلس الشيوخ في بوليفيا: "رأينا مؤخرا تراجعا في مجال حقوق المرأة في عدد من البلدان. إدراج (الكوتا) ضمن الدستور يصّعب التراجع عن هذا الموضوع، وهذا يضمن التغيير على المدى الطويل".

انقر هنا لقراءة بقية المقال المنشور من قبل بي بي سي بتاريخ 20 أكتوبر 2022.

الكاتب: 
توماس غراهام و كايلا أبستين
الناشر: 
بي بي سي
سنة النشر: 
2022
Focus areas: 
شريك: 
Inter-Parliamentary Union