نساء أفغانيات يحتجزن في مخيمات كالسجينات

Array

 الى الخلف

نساء أفغانيات يحتجزن في مخيمات كالسجينات

قالت منظمات إغاثة اليوم إن النساء والفتيات الأفغانيات اللائي تشردن جراء العنف ويعشن في مخيمات بالمدن الرئيسية أكثر عرضة لإساءة المعاملة على أيدي أفراد عائلاتهن من الذكور الذين يعاملنهن كسجينات ويبيعهن «مثل الحيوانات» للزواج.
وذكر تقرير لـ«مجلس اللاجئين النرويجي» ومكتب الاتصال - وهي منظمة سلام يقع مقرها في أفغانستان - أن السيدات والفتيات اللائي يعشن في مستوطنات مؤقتة يواجهن الجوع والصدمات النفسية ويحرمن من التعليم والرعاية الصحية.
وبينما يعاني النازحون أكثر من غيرهم من الأمية والجوع والبطالة فإن النساء والفتيات يمثلن الشريحة الأكثر تضررا. 

ندعوكم لقرأة المقال المنشور بتاريخ 24 مارس 2015

إقليم: