عقلية الأحزاب وحسابات السياسة تُبعدان النساء عن "رئاسة النواب" في المغرب

أخبار العالم

 الى الخلف

عقلية الأحزاب وحسابات السياسة تُبعدان النساء عن "رئاسة النواب" في المغرب

في الوقت الذي يدفع فيه إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، برفيقه الحبيب المالكي إلى رئاسة مجلس النواب، بدعم من حلفائه السياسيين، خاصة أنه لا يتوفر سوى على 20 مقعدا نيابيا لن تخوله الحصول على هذا المنصب؛ يبدو أن شعارات المساواة، الذي رفعته عدة هيئات سياسية ضمنها الاتحاد الاشتراكي، كان مجرد مزايدة سياسية، إذ لم يتم إلى حد الساعة تقديم أي اسم امرأة للترشح لهذا المنصب.

انقر هنا لقراءة بقية المقال المنشور على مومقع هسبريس يوم 16 يناير 2017. 

إقليم: