لمشاركة آمنة في الاقتراع.. هكذا تتبدد مخاوف المرشحات العراقيات للانتخابات المبكرة

أخبار العالم

 الى الخلف

لمشاركة آمنة في الاقتراع.. هكذا تتبدد مخاوف المرشحات العراقيات للانتخابات المبكرة

Source:

3 آلاف و552 مرشحا يخوضون الانتخابات القادمة بينهم 982 مرشحة (رويتز)

التسقيط والتشهير وتلفيق التهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي من بين المشاكل التي تثير مخاوف العراقيات الراغبات في الترشح للانتخابات

ترفض الكثير من الناشطات العراقيات البارزات الترشح إلى الانتخابات البرلمانية المقررة في العاشر من أكتوبر/تشرين الأول القادم أو المشاركة في العملية السياسية برمتها بسبب الخوف من القتل أو الخطف أو التهديدات التي تستهدفهن أو تستهدف أفراد أسرهن.

ويعتبر التسقيط والتشهير وتلفيق التهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي من بين الأمور التي تؤرقهن وتثير قلقهن. ولا يتوقف الأمر عند فترة الدعاية الانتخابية؛ بل تزداد المخاوف بعد نتائج الانتخابات وصعودهن إلى مجلس النواب، حيث "الفساد المستدام" وهيمنة بعض النواب القدامى التابعين إلى أحزاب سياسية كبيرة، وما قد يمارسوه من ضغوطات عليهن في سبيل تمرير مصالحهم السياسية، كما تقول المرشحة نور نافع الجليحاوي من حزب "امتداد" وهو أحد أحزاب الحراك الشعبي.

انقر هنا لقراءة بقية المقال المنشور من قبل الجزيرة بتاريخ 7 يونيو 2021.

إقليم: 
Focus areas: