مسؤولون أفارقة: تمكين المرأة الأفريقية يتوقف على الإرادة السياسية

أخبار العالم

 الى الخلف

مسؤولون أفارقة: تمكين المرأة الأفريقية يتوقف على الإرادة السياسية

Source:

أكد مسؤولون أفارقة ودوليون، أهمية تعزيز دور المرأة فى إنهاء الصراعات، وضمان مشاركة المرأة فى كافة الأنشطة بالمجتمعات الأفريقية، وتحقيق المساواة بين الجنسين فى الوصول إلى التمويل، مشيرين إلى أن تمكين المرأة الأفريقية يتوقف على الإرداة السياسية.

جاء ذلك خلال جلسة بعنوان: "تعزيز دور المرأة الأفريقية في تحقيق السلام والأمن والتنمية" بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيىسي، ضمن فعاليات اليوم الثاني لمنتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامين المنعقد بمدينة أسوان، بحضور عدد من القادة الأفارقة والوفود من مختلف دول القارة والخبراء المعنيين بالسلام والتنمية في المؤسسات الدولية والإقليمية.

وفي كلمتها، أشادت بينيتا ديوب، المبعوثة الخاصة بالاتحاد الأفريقي، المعنية بالمرأة والسلام والأمن، بالخطة الوطنية التي وضعتها مصر بقيادة الرئيس السيسي، للمرأة والسلم والأمن، والتي تهدف إلى تعزيز دور المرأة في أوضاع السلم والأمن، إضافة إلى توفير الحماية للمرأة ضد مخاطر الإرهاب في أوقات السلم، وليس فقط في أوقات الحروب.

ودعت "ديوب"، جميع الدول الأفريقية والشركاء في الخارج، إلى تقديم الدعم الكامل لتنفيذ جدول أعمال المرأة والسلام والأمن والذي يتبناه الاتحاد الأفريقي لتعزيز دور المرأة، مشددة على أن المرأة يمكنها أن تسهم بدور كبير في إنهاء الصراعات وإعادة بناء الدول، ولذلك لا بد من دعوتها للمشاركة في عملية صنع السلام وتنفيذ مبادرة إسكات البنادق.

وشددت على ضرورة خلق مساحة أكبر للمرأة لتعبر عن صوتها، مؤكدة على ضرورة عدم استبعادها من وضع استراتيجيات التنمية الشاملة في القارة بأكملها،  موضحة أن المرأة لديها حلول لا بد من الاستماع إليها، وأنها ليست ضحية بل العمود الفقري للبلاد، داعية إلى اتخاذ قرارات جريئة حتى تصل نسبة مشاركة المرأة في جميع المجالات إلى 50%.

انقر هنا لقراءة بقية المقال المنشور من قبل EmNews بتاريخ 12 ديسمبر 2019.

إقليم: